منوعات – بخدعة تمكن مراهق من جنى 6 ملايين دولار

تمكن مراهق ألماني لم يتجاوز السابعة عشر عاما من جنى ثروة هائلة بدون القيام بأي عمل، حيث استطاع جنى 6 ملايين دولار، فمع بداية عام 2020 وظهور جائحة كورونا، ومع ارتفاع حالات الإصابة في أوروبا، ارتفع الطلب على إجراء اختبار كورونا “كوفيد 19″، ومع ازدياد الطلبات لم يستطع النظام الصحي الألماني إجراء كافة الطلبات، ليلجأ إلى المراكز الطبية الخاصة لإجراء الاختبارات، وبالفعل دفعت الحكومة ملايين الدولارات للمراكز الخاصة، ليحقق أصحابها ثروات هائلة.

ومن هنا بدأت خدعة المراهق، نظرا لغياب الرقابة، حيث توصل إلى فكرة مفادها إنشاء مركز طبي لاختبارات كورونا على الورق، ليتمكن من تحصيل أموال من الحكومة.

بخدعة تمكن مراهق من جنى 6 ملايين دولار 2

حيث كان يصدر فواتير يوميا بالآلاف الدولارات، فكان يجرى أكثر من 5000 اختبار يوميا، بدون وجود مركز طبي أصلا، ليتمكن من جنى الملايين من الدولارات في فترة قصيرة، حيث استمر في تقديمه لاختبارات زائفة ومع غياب الرقابة، تمكن من الحصول على مبلغ قدره 6 ملايين دولار في فترة لا تتعدى 4 أشهر.

اقرأ أيضا:-

اكتشاف الخدعة

استمر المراهق في خدعته، واستمر في جنى الملايين في حسابه البنكي، لتكتشف الخدعة من قبل البنك، الذي لاحظ ارتفاع كبير في حساب طالب لم يتخطى الثامنة عشر عاما، ليبلغ البنك الشرطة ظنا منه إنها عملية غسيل أموال، لتكتشف الشرطة لاحقا الخدعة ويتم القبض على المراهق، وتتم محاكمته ونظرا لأنه قاصر، فتم مصادرة أمواله ودفع غرامة قدرها 1600 دولار، وأن يخضع للمراقبة لمدة عام.

التعليقات