التخطي إلى المحتوى

ذكر الرئيس عبد الفتاح السيسي في إجتماع عاجل بأن الحكومة تعمل على توفير الدواء المناسب للمواطنين بما يتناسب مع حالاتهم المادية، كما نسعي إلى تطوير قدرات الإنتاج لجميع الأدوية وذلك يتم وفقاً لمعايير دولية معروفة، وجاءت تلك التصريحات في مدينة الدواء أثناء افتتاحها أمس الخميس حيث تم افتتاحها بتقنيات حديثة جداً.

مصر تهدف إلى توفير أدوية آمنة

وأضح الرئيس السيسي بأن هذا الأمر قد كلفه الكثير من الوقت لأن الشرط الوحيد هنا هو أن يتم الإنتاج طبقاً لمعايير دولية معروفة، وذكر بأن التحضير كان منذ 7 سنوات مضت، كما أوضح بأن البلازما ستستغرق إنتاجها ما يقرب من عامين قادمين، وسنقوم بتحقيق الحلم قريباً بأمر الله.

وشدد السيسي على أننا سنعمل جاهدين مع بذل أقصي جهد من أجل إنتاج أكبر كمية محلية من الأدوية وسط صناعات ممتازة ومعايير دولية، كما وضح بأن هدف الحكومة هو إنتاج الكثير من الأدوية من أجل القضاء على مرض السرطان اللعين، كما أوضح بانه ليس هذا فحسب بل سيعملون على إنتاج كميات كبيرة من أجل القضاء على بعض الأمراض، والأهم من ذلك هو المكونات الفعالة التي سيتم إنتاجها داخل الأدوية.

وقال السيسي بأنه انزعج كثيراً عندما سمع الكثير يتحدث عن شراء أو استيراد الأدوية من الخارج ونحن في بلدنا نملك عدد كبير من العلماء والأطباء والذي نستطيع أن نصنع أكبر كمية من الأدوية الفعالة بنسبة ميه في الميه من بلدنا مصر.

وجدير بالذكر أن حفل الافتتاح حضره كل من الرئيس السيسي بجانب مصطفي مدبولي رئيس الوزراء بجانب محمد زكي وزير الدفاع وبالإضافة إلى معظم الوزراء وأيضاً كبار مسؤولين الدولة.

قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *