تحدث كليان مبابي نجم منتخب فرنسا ونادي باريس سان جيرمان الفرنسي عن الضغط الإعلامي الذي يتعرض له وإرهاقه الشديد من الانتقادات الموجهة إليه من قبل وسائل الإعلام الفرنسية كما قارنه بزملائه ممن يلعبون خارج فرنسا، وذلك نظرًا لأدائه مع منتخب فرنسا خلال تصفيات أوروبا المؤهلة لكأس العالم 2020 والتي خاضها صاحب الـ 22 عامًا خلال الأسبوع الماضي.

كليان مبابي

وقدم مبابي أداء غير مرضي بقميص منتخب الديوك خلال مواجهة المنتخب الفرنسي أمام منتخب أوكرانيا في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2022 المقرر إقامتها في دولة قطر، مما اضطر مدربه ديديه ديشامب لإبقائه على مقاعد البدلاء ضد كازاخستان في الجولة الثانية، ورغم ذلك شارك مبابي كبديل وأهدر ضربة جزاء.

والجدير بالذكر أن الجناح المتألق رفقة باريس سان جيرمان، لم يقدم لمنتخب بلاده سوى هدف وحيد وصناعة هدف آخر، وقال مبابي “إنه أمر مرهق للغاية، خاص باللعب لنادي فرنسي وانت تحاول تقديم كل شئ لديك، الأمر يختلف إذا كنت تلعب خارج فرنسا، لا اعلم لماذا لكن هذا هو الوضع، أنا دائمًا هنا والجميع يتحدث عني، ولكنني كنت اعلم أن هذا ما سيحدث عندما انتقلت لباريس سان جيرمان”.

وأكمل الفرنسي حديثه “انتظر لارى ما سيحدث في المستقبل، بالطبع الانتقادات والضغط الإعلامي يؤثر بشكل مباشر ويلعب دورًا ليس هينًا، ولكنني سأحاول ألا أهتم بها واستمتع بنفسي وبما اقدمه قدر الإمكان واشعر بالراحة وأنني في حالة جيدة أينما العب.

وتطرق كليان مبابي للحديث عن تجديد عقده مع باريس سان جيرمان والذي من المقرر أن ينتهي خلال نهاية الموسم المقبل 2020، قائلًا: لم اتخذ قراري بعد، ولكنني سأعلن عن أي تقدم يحدث وسأتحدث عن كل شيء عندما اتخذ قراري”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *