خلال السنوات الماضية انتشر مرض السرطان بصورة كبيرة، وعلى الرغم من أنه موجود منذ قديم الأزل، ولكنه لم يكن منتشر بهذه الصورة التي هو عليها الآن، فقد تعددت واختلفت أنواع السرطانات، ويعد السرطان من أخطر الأمراض على الاطلاق لأنه كامن ويُكتشف في مراحل متأخرة، لذا فهو يُطلق عليه المرض «الخبيث».

 

أخطر أنواع السرطانات 

 

أنواع كثيرة من السرطانات تصيب جسد الإنسان، وعلى الرغم من تطور الطب إلا ان هذا المرض من الصعب مجابهته، والانتصار عليه لأنه إذا ما أصيب به مريض فإنه لم يتم اكتشاف المرض إلا بعد أن يكون قد تمكن من الجسد، وتكون نسب الشفاء منه بشكل كامل قليلة، ويعد سرطان المعدة من أخطر أنواع السرطانات.

 

السرطان بالتحديد مرض ليس له أعراض في بداية وجوده بجسد الإنسان، حيث يتم تشخيص المرض في مرحلة متأخرة، وذلك لأن الأعراض عادة ما تكون بسيطة في البداية وغالباً يُصاب الشخص بسرطان المعدة دون أن يلاحظ المريض بأنه مصاب به.

 

المعدة مشاكلها كثيرة لذا يختلط الأمر على المريض والطبيب في تشخيص سرطان المعدة في البداية، حيث أنه سيكون من الصعب تحديد شكاوي المعدة كونها سرطان أو مرض آخر، وعندما يتم اكتشاف المرض في مرحلة مبكرة تكون نسبة الشفاء كبيرة.

 

الفئة الأكثر عرضة للإصابة بسرطان المعدة

 

أظهرت الدراسات حول هذا المرض بأنه نادر حدوثه، أما عن الأشخاص الأكثر عُرضه للإصابة بهذا المرض هم كبار السن الذين تتراوح أعمارهم مابين 60 إلى 75 عام عند الرجال، أما النساء فقد تم تسجيل نسبة كبيرة للإصابة بهذا المرض للنساء فوق سن ال 75 عاماً؛ وهناك أشخاص  تقل أعمارهم عن 60 عاماً قد يصابوا به ولكن يكون ذلك بسبب مرض وراثي وسريري للمريض.

 

أعراض سرطان المعدة

هناك أعراض تظهر في بداية وجود المرض في جسم الإنسان، وتكون هذه الأعراض بسيطة لذا يجب استشارة الطبيب عند الشعور بأي منها،  أو عند ملاحظة ظهور أكثر من عرض في وقت واحد، ولكن تطمئن معظم الدراسات الأشخاص بأن هذا المرض نادر، وبأن أمراض المعدة كثيرة،  لذا يجب عدم الخوف الشديد من هذا الأمر واستشارة الطبيب إذا ما ظهرت آلام ومشاكل بالمعدة؛ وأكدت الدراسات بأنه إذا ما تم اكتشاف المرض في مرحلة مبكرة يكون نسبة الشفاء منه كبيرة للغاية، وهذه أعراض الإصابة بسرطان المعدة.

 

-الدوخة والتعب

– يكون لون البراز أسود

-الغثيان

-فقر الدم الناتج عن فقدان الدم لفترات طويلة من المعدة

-قلة الشهية أو انعدامها 

-نفور من بعض الأطعمة؛ خاصة الأطعمة ذات الرائحة القوية مثل القهوة أو الأعشاب والتوابل

-الشعور بالامتلاء لفترة طويلة بعد تناول الطعام 

-القيء وفي بعض الأحيان بكميات قليلة من الدم

-تقلسات وحرقة بالمعدة

-ألم في الجزء العلوي من البطن

-فقدان الوزن بشكل مفاجئ على الرغم من عدم  اتباع حمية غذائية أو ممارسة التمارين الرياضية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *