بلاغ للنائب العام ضد الشيخ محمد حسين يعقوب لإتهامه  بزواج 20 فتاة عذراء واتهامه بغسيل أموال بالملايين ،وتقدم بهذا البلاغ المحامي هاني سامح وطالب بالتحقيق معه لأنه مارس الدعوة بدون ترخيص وتضليل الشباب وتربح مئات الآلاف شهريا من اليوتيوب ووسائل التواصل الاجتماعي ،وغسيل الأموال وأشار البلاغ المقدم إلي أن بعض الدعاة  الأرزقية فشلوا في حياتهم فيلجأوا إلي الدين للتعايش والإرتزاق علي طريقة ومذهب محمد حسين يعقوب الذي لجأ إلى اصطياد الفتيات العذراوات والزواج منهن . وهو حاصل على ليسانس تربية ورغم ذلك فشل فيه فلجأ الي المشيخة وارتداء عباءة الدين وكان له صولات وجولات في فترات  الانفلات الأمني للثورة  وكان أحد دعاة الجماعات الإسلامية ،ومظاهرات الشرعية ، وعزو الصناديق ،ومارس عبر الصفحات والمواقع الخطابة والدعوة الدينية وتلقي الأموال ، وجميع أرباح الإعلانات .

تفاصيل البلاغ المقدم ضد الشيخ محمد حسين يعقوب

استدعت محكمة جنايات أمن الدولة في القاهرة لشهادة الشيخ محمد حسين يعقوب ،في القضية المعروفة، بخلية داعش إمبابة ، وخلال الجلسة وجه القاضي سؤالاً للشيخ محمد يعقوب ، عن سبب استغلال حديثه دائماً بالصلاة على النبي محمد. وما هي الي ساعات قليلة ،وتصدرا إسم يعقوب قائمة التداول علي تويتر ، بعد إن وجه قاضي محكمة جنايات أمن الدولة السؤال للشيخ يعقوب واثار السؤال استغراب جميع منصات التواصل الاجتماعي كما تداول مغردون مقطع إجابة الشيخ يعقوب بكثافة خلال الساعات الماضية .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.