في بيان مقتضب أعلنت الشركة المتحدة للخدمات الاعلامية وقف التعامل مع المخرج “محمد سامي عبد العزيز”، وتُعد المتحدة هي الشركة المنتجة لمسلسل نسل الأغراب الذي كتبه وأخرجه “محمد سامي”.

 

حيث صدر بيان من الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية صباح اليوم السبت، بوقف التعامل مع محمد سامي، دون توضيح أي تفاصيل حول سبب وقف التعامل مع المخرج من قبل الشركة، ومن  الجدير بالذكر أن قرار  وقف التعامل مع “محمد سامي” جاء بعد يوم واحد من انتهاء عرض المسلسل على الشاشات.

 

 

ولم يتم حتى الآن معرفة السبب وراء وقف التعامل مع محمد سامي، إلا أن الأقاويل تدور حول أخطاء ارتكبها محمد سامي، في مسلسل نسل الأغراب منها أن السيناريو لم يكن جدير بأن يقدمه نجمين بحجم أحمد السقا، وأمير كرارة؛ كما أن محمد سامي دائماً ما يلزم المشاهد بزوجته مي عمر، حيث اكد النقاد بأنها ليست أفضل من يقدم الدور، وهناك من توقع بأن قرار وقف التعامل مع سامي بسبب ظهوره في برنامج -شيخ الحارة والجريئة، ولكن كل هذه احتمالات مبنية على آراء حول ما قام به محمد سامي.

تسبب هذا القرار المفاجئ والغير موضح تفاصيل وأسبابه في حالة من الجدل الكبير عبر منصات التواصل الإجتماعي، وكانت هناك حالة شماتة كبيرة من قبل المتابعين لتخرج “مي عمر” زوجة “محمد سامي” وتعلق علي شماتة الرواد في قرار وقف التعامل مع زوجها من قبل الشركة المتحدة.

 

حيث أعادت مي نشر تدوينة لأحد الأشخاص يدعي “أحمد عبد التواب” عبر حسابها جاء فيها «ايه الشماته وايه كمية الفرحة اللي شايفها فيكو دي! فعلا العين مبتكرهش غير اللي أحسن منها».

 

 

تجدر الإشارة هنا إلى أن مسلسل نسل الأغراب من أكثر المسلسلات الرمضانية التي أثارت جدل واسع حول (محتواه، النجوم المشاركين فيه،  فكرة المسلسل، المرأة الصعيدية، الرجل الصعيدي)، فكل هذا لاقى انتقاد واسع من قبل المشاهد الذي  تحول إلى ناقد طوال شهر رمضان الكريم، وأكد نسبة كبيرة من رواد مواقع التواصل الإجتماعي أن المسلسل غير جدير بالمرة ولا يناسب حجم ونجومية أحمد السقا وأمير كرارة، وأنه مسلسل المخرج وعائلته(زوجته، شقيقته، والده ووالدته).

 

كما أنه عقب انتهاء المسلسل صرح الناقد الفني “كمال الشناوي” بأن إختيار الممثلة “مي عمر” لأداء شخصية -جليلة- كان خطوة خاطئة، و ليست في صالح العمل كما انتقد أيضاً ظهورها طوال المسلسل في أحسن صورة،  ويبدو أن الجميع اتفق على أن “مي عمر” لم تكن جديرة بتقديم هذه الشخصية.

 

قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *